إنّ الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً


 آل سليمان وآل عبد المعطي وآل عيسى

بمزيد من الرضا بقضاء الله وقدره انتقل إلى رحمة الله تعالى

 أحمد محمد سعيد سليمان / ابو علي

ابناؤه: علي، هاني

أشقاؤه: الحاج إبراهيم، والمرحومون: الحاج عبد الحافظ، الحاج يوسف، الحاج عبد المجيد

أصهرته: عمر عبد العزيز، رامي العفيفي

    توفاه الله يوم الاثنين 16 تموز 2018 الموافق له 2 ذو القعدة 1439هـ

سصلى على جثمانه ظهر يوم الثلاثاء 17 تموز 2018 في مقبرة الغازية

تقبل التعازي

 للنساء في منزل الفقيد، ففي بلدة الغازية

وللرجال في اليوم الأول في منزل ابنه هاني، في بلدة الغازية، وفي اليومين الثاني والثالث قاعة مسجد الموصللي، بعد صلاة العصر

 





قسم الصوتيات







  • جولة ميدانية لتنشيط القطاع السياحي في صيدا
  • عين الحلوة يرفض إنهاء الأنروا.. لتبقى شاهداً على قضيّتنا!
  • استغل كبار السن وروّج عملة مزورة.. هل وقعتم ضحيّته؟
  • أمس في لبنان: طاردوه.. ثم خطفوه.. ثم ضربوه.. ثم سلبوه.. ثم أطلقوا سراحه (خبر + فيديو)
  • كيف سيكون طقس السبت في لبنان؟
  • في صيدا: طعنه بخاصرته لشتمه أمه!
  • الاربعاء حفل توزيع جوائز مسابقة ال ثاني الثالثة عشر لعام 2013م
  • البنزين ب ـ35 ألفاً و200
  • لقاء بين كشافتي الرسالة و المستقبل بحث في تنظيم انشطة مشتركة
  • أسباب رفض الطفل الذهاب إلى المدرسة
  • صحفي مصري يؤكد: السيسي قتل في تشرين أول.. والانقلابيون يدبرون مؤامرة
  • نصرالله خسر بمقتل شاطري الخبير في الصواريخ عماد مغنية آخر
  • هل سمعتم بمقام الشيخ صالح في صيدا؟؟
  • سراي الأمير فخر الدين.. هل تعرفون موقعها في صيدا؟
  • جريج: لا أعتقد ان تكون المبررات الامنية وراء اقفال العربية
  • الفوضى الخلاقة شعار أميركي... بإدارة إيران وحزب الله
  • سليماني لـ القيصر: أنجدنا وإلا خسرنا معاً الأسد وسوريا!
  • النزول الروسي في سوريا يؤكد فشل الجنرال سليماني

قسم الفيديو
طاردوه.. ثم خطفوه.. ثم ضربوه.. ثم سلبوه.. ثم أطلقوا سراحه


أخبار متفرقة