زوار الموقع لهذا اليوم حتى الان: 9176 زائر     |     العدد الكلّي للزيارات 132188902 زيارة     |     اليوم الأكثر زيارات (2012-01-04): 202225 زائر
إنّ الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً
قسم الأخبار
موقع بوابة صيدا www.saidagate.net تمّ النشر في 2018-06-15 07:35:41 المشاهدين = 747
بوابة صيدا - الشيخ العارفي في خطبة العيد: فرحتنا هدية الله لنا .
بوابة صيدا

خطبة العيد التي ألقاها الشيخ خالد العارفي (ابو عطاء) في مسجد المجذوب في صيدا:

الحمدلله كثيرا، والله أكبر كبيرا،  وسبحان الله وبحمده بكرة وأصيلا .

لا إله إلا الله وحده، صدق وعده،  ونصر عبده، وأعز جنده وهزم الأحزاب وحده، لا شيئ قبله ولا شيئ بعده ، لا إله إلا الله ..

ألله أكبر ما تعالت أصوات الناس بالتكبير

ألله أكبر ما تفتحت أبواب السماء في هذا الصباح المنير

الله أكبرما تنزلت علينا رحمة الله العلي القدير

الله أكبر ما ائتلفت قلوب الؤمنين في هذا اليوم الكبير

الله أكبر كلما صام مسلم وأفطر

الله أكبر كلما قام قائم من الليل وكبر

الله أكبر كلما سقط شهيد ليجعل وجه الأرض أخضر

الله أكبر كلما قتل صهيوني وقبر

الله أكبر كلما أعلن مؤمن أن دين الله أعز وأطهر

أيها الأحبة في الله :

أعيادنا فرحة رغم الجراح ؟؟

نحن أمة محمد صلى الله عليه وسلم، علمنا الإسلام التكبير إذا أذنّا كبرنا الله، وإذا أقمنا كبرنا الله، وإذا دخلنا الصلاة كبرنا الله، وإذا ولد المولود كبرنا الله، وإذا ذبحنا الذبحية كبرنا الله، وإذا خضنا المعارك كبرنا الله، وإذا جاء العيد رفعنا أصواتنا وكبرنا الله، فالله أكبر ولله الحمد .

1. قال تعالى: {وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوااللَّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ}..

لما كانت قلوبنا تردد التكبير مع الألسن نصرنا بالرعب مسيرة شهر وأحكمنا الأمر ..

إن تكبيرنا في العيد إعلانٌ لانتصار الدين على الدنيا، والآخرة على الأولى، فالله أكبر من الدنيا ولذائذها والله أكبر من كيد الأعداء ِ ومكرهم (وَلَذِكْرُ اللهِ أكبر)

أيام العيد أيام عبادة وشكر، أيام العيد ليست أيام لهو وغفلة، بل هي أيام عبادة وشكر، والمؤمن يتقلب في أنواع العبادة، ولا يُعرفُ حدٌّ لها ومن تلك العبادات التي يحبها الله ويرضاها:

صلة الأرحام، وزيارة الأقارب، وترك التباغض والتحاسد، والعطف على المساكين والأيتام، وإدخال السرور على الأرملة والفقير.

يوم العيد يوم فرح وسرور لمن طابت سريرته، وخلصت لله نيته.

2 – من علامات القبول المداومة على الطاعة والعبادة.

رحيل رمضان: إذا رحل رمضان فأرجو أن لا يرحل منك الصيامُ والقيام والخشوعُ والقرآن، ومناجاة الواحد الديان، فمن علامة القبول المدوامة على طاعة الرحمن، قال تعالى: {وَلَا تَكُونُوا كَالَّتِي نَقَضَتْ غَزْلَهَا مِنْ بَعْدِ قُوَّةٍ أَنْكَاثًا} ..

وقال أيضاً: {وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ} ..

{وَأَوْفُوا بِعَهْدِ اللَّهِ إِذَا عَاهَدْتُمْ وَلَا تَنْقُضُوا الْأَيْمَانَ بَعْدَ تَوْكِيدِهَا وَقَدْ جَعَلْتُمُ اللَّهَ عَلَيْكُمْ كَفِيلًا إِنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا تَفْعَلُونَ} ..

نقض العهد: نقض العهد مع البشر يسمى كذب ونفاق فكيف بالذين ينقضون عهودهم مع رب البشر !

التاجر يضاعف أعماله في الموسم، ولكنه لا يغلق دكانه بعد الموسم ..

3 – العمل الإجتماعي:  صلة الأرحام، {قُلْ لَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِلَّا الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى وَمَنْ يَقْتَرِفْ حَسَنَةً نَزِدْ لَهُ فِيهَا حُسْنًا إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ شَكُورٌ}..

عن أبي هريرة ان رجلا قال: يا رسول الله ان لي قرابة أصلهم ويقطعون، وأحسن إليهم ويسيئون إليّ،  وأحلم عنهم ويجهلون عليّ قال: " لئن كنت كما تقول فكأنما تسفهم المل،   ولا يزال معك من الله ظهير عليهم ما دمت على ذلك" ..

4 -  الإنفاق والتصدق: {مَثَلُ الَّذِينَ يُنْفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ كَمَثَلِ حَبَّةٍ أَنْبَتَتْ سَبْعَ سَنَابِلَ فِي كُلِّ سُنْبُلَةٍ مِائَةُ حَبَّةٍ وَاللَّهُ يُضَاعِفُ لِمَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ} (البقرة:261)

قال صلى الله عليه وسلم: " صنائعُ المعروفِ تَقي مصارعَ السُّوءِ والصَّدقةُ خُفيًا تُطفِئُ غضبَ الرَّبِّ ، وصلةُ الرَّحمِ تزيدُ في العمرِ، وكلُّ معروفٍ صدقةٌ، وأهلُ المعروفِ في الدُّنيا هم أهلُ المعروفِ في الآخرةِ، وأهلُ المنكرِ في الدُّنيا هم أهلُ المنكرِ في الآخرةِ، وأوَّلُ من يدخلُ الجنَّةَ أهلُ المعروفِ".

الخطبة الثانية

يبقى السؤال: كيف نكون ربانيين لا رمضانيين:

٣ أمور :

أولاً: الفهم الصحيح لشهر رمضان ورسالته، والاستفادة من شحنة الإيمان العالية التي يمدنا بها لتساعدنا على أنفسنا وعلى الشيطان.

ثانيًا: الصحبة الصالحة والتعاهد مع صديق أو أكثر على أن تستمر الطاعة بعد رمضان.

ثالثًا: الدعاء بالثبات والهداية فقد كان النبي يدعو (اللهم يا مقلب القلوب ثبت قلبي على طاعتك)

 





المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحة Facebook بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع SaidaGate بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و"الموقع" غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك
هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

موقع بوابة صيدا يرحب بتعليقاتكم حول ما ينشره من مواضيع، اكتبوا بحرية وجرأة، فقط نأمل أن تلتزموا بأخلاقيات الكتابة وضوابطها المعروفة عالميا (تجنب الشتيمة والإساءة للأشخاص والأديان)

ملاحظات:

  • 1- إذا كنت عضوا في موقعنا وقمت بتسجيل الدخول فأنت لست بحاجة إلى إدخال إسمك ولا بريدك الإلكتروني.
  • 2- تعليقات أعضاء الموقع تظهر مباشرة بينما الزوار العاديين فإنها ستمرّ على صفحة الإدارة أولا.
* الإسم الكامل
* البريد الإلكتروني
* عنوان التعليق
* نص التعليق
* التحقق الالكتروني
أرسل تعليقك

آخر الأخبار والتحديثات
إضغط للمزيد    




قسم الصوتيات







  • تخرج أحمد مرعي أبو بمرعي بمرتبة الشرف في جامعة Cass Business
  • إحذروا وصول إله الموت إلى هواتفكم..
  • زياد عيتاني يروي تفاصيل تعذيبه.. احتُجزت في مركز احتجاز غير رسمي.. وهيومن رايتس ووتش ما جرى انتهاك كبير للعدالة
  • السعودي أعلن في مؤتمر صحافي فعاليات حفل The Orchestra للمؤلف الموسيقي حسن علي عبدالجواد في 26 تموز / 7 صور
  • بهية الحريري استنكرت مقتل الفتى سليم هادي ودعت القوى الفلسطينية في مخيم عين الحلوة لميثاق شرف يحرم اطلاق النار
  • الحركة الكشفية في جمعية المقاصد.. تاريخ.. وإعادة تنظيم.. وظهور
  • توقيف المتهم الثاني بجريمة مقتل المواطنة الصيداوية سميرة معين الصفدي
  • تجمع العلماء المسلمين: التعرض للبوطي.. مشروع لتفتيت البلاد الإسلامية..
  • الأناناس يحمي القلب.. يكبح الدهون
  • لماذا تعطلت الباخرة فاطمة غول؟
  • المجلس الشرعي حذر من استهداف الجيش: لانزال عقوبة الإعدام بكل من تثبت إدانته بتفجيري طرابلس
  • طلاب عين الحلوة يتضامنون مع الأونروا: حقنا التعلم
  • هل سمعتم بمقام الشيخ صالح في صيدا؟؟
  • سراي الأمير فخر الدين.. هل تعرفون موقعها في صيدا؟
  • جريج: لا أعتقد ان تكون المبررات الامنية وراء اقفال العربية
  • الفوضى الخلاقة شعار أميركي... بإدارة إيران وحزب الله
  • سليماني لـ القيصر: أنجدنا وإلا خسرنا معاً الأسد وسوريا!
  • النزول الروسي في سوريا يؤكد فشل الجنرال سليماني

قسم الفيديو
الشيخ العارفي: الغيرة


أخبار متفرقة
إذهب إلى أعلى الصفحة