زوار الموقع لهذا اليوم حتى الان: 62450 زائر     |     العدد الكلّي للزيارات 136276425 زيارة     |     اليوم الأكثر زيارات (2012-01-04): 202225 زائر
إنّ الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً
قسم الأخبار
موقع بوابة صيدا www.saidagate.net تمّ النشر في 2018-06-29 05:33:41 المشاهدين = 626
بوابة صيدا - ثانوية المقاصد الاسلامية في صيدا احتفلت بتخريج الدفعة الـ73 من طلابها / 39 صورة
بوابة صيدا

احتفلت ثانوية المقاصد الخيرية الاسلامية التابعة لجمعية المقاصد الخيرية الاسلامية في صيدا بتخريج الدفعة الثالثة والسبعين من تلامذة الصف الثانوي الثالث، وذلك في باحة الثانوية في محلة ضهر المير في صيدا بحضور رئيس الجمعية المهندس يوسف النقيب ونائب الرئيس الدكتور حسن الشريف واعضاء الهيئة الادارية " المحامي حسن شمس الدين والدكتور جمال البزري والأستاذ رغيد مكاوي " ورئيس المجلس الاداري السابق للجمعية رئيس رابطة اطباء الأسنان في صيدا والجنوب الدكتور جودت الددا ، وجمع من المقاصديين، ومديرة "معهد محمد زيدان للتدريب والتنمية المهنية" التابع للجمعية السيدة رندة درزي الزين والمستشار التربوي في المعهد الأستاذ محمود السروجي ومسؤولة السياسات التربوية في الجمعية مديرة ثانوية المقاصد السيدة سهير غندور شهاب ومديرات " ثانوية حسام الدين الحريري السيدة لطفية مظلوم ، مدرسة عائشة أم المؤمنين السيدة هنا جمعة ودوحة المقاصد السيدة غنى نسب "  ورئيسة لجنة الأهل في ثانوية المقاصد السيدة هبة الخطيب كنعان واعضاء اللجنة واسرة الثانوية وحشد كبير من الأهالي .

بعد تلاوة قرآنية من الطالب علي بتكجي، ثم النشيد الوطني اللبناني ونشيد المقاصد كانت كلمة ترحيب من الطالبة روان الجعفيل التي اعتبرت ان هذه المناسبة هي "يوم الكفاءة والاجتهاد والنجاح والتميز والابداع ارادته ثانوية المقاصد لتكريم متعلميها الخريجين كعربون محبة وعهد مسيرة.. لتبقى المقاصد القيمة المعنوية والتاريخية والاسنانية وليبقى لبنان وطنا للعلم والمعرفة والنجاحات" .

شمس الدين ممثلاً النقيب

كلمة رئيس جمعية المقاصد المهندس يوسف النقيب القاها أمين سر الجمعية المحامي حسن شمس الدين فقال: إنه موقفٌ كريمٌ يطيبُ لي أن أقفه اليوم أمامكم وثانوية المقاصد قد تأهبت وهيأت كل سبلها لاستقبالكم ومشاركتكم الفرحة بتخرّيج أبنائنا، بعد أن قضوا بضع سنين في تحصيل العلم، لنحتفل معاً بحصاد جهود سنين من العمل المتواصل الدؤوب لجميع العاملين في المدرسة من إدارة وأساتذة وموظفين وطلاب لبلوغ هذه الخاتمة المضيئة التي تعكس ما بذلوه من جهد وعطاء وتفان".

وتوجه شمس الدين الى الطلاب بالقول: "في هذا العصر الذي يُعتبر فيه العلم والتعلم من أهم الركائز الاساسية التي تعتمد عليها الأمم في تطورها أوصيكم بأن تكملوا مسيرتكم العلمية التي بدأتموها وأن تلتحقوا بالمعاهد العليا المرموقة، وأن تعتبروا مهنة المستقبل كهواية كي تتابعوا حياتكم المهنية بنجاح، وتذكروا أن لكم بيتا نسعد بانضمامكم إليه في المستقبل كأعضاء في الهيئة العامة لجمعية المقاصد الخيرية الإسلامية في صيدا. ونحن أكيدون أن الوطن سيزهو بكم، وسيزدهر بعطائكم".

اضاف: "معلمونا الأفاضل يطيب لي في هذا اليوم أن أوجه الى كل واحد منكم تحية اعتزاز وتقدير، على الدور الهام الذي تقومون به في تنشئة الأجيال والارتقاء بمستوى عقل الإنسان وتفكيره، وتنمية قدراته ليكون عنصراً فعالاً في بناء المجتمع والوطن، قادراً على مواجهة التحديات ومواكبة روح هذا العصر الذي يتسم بالتحديث والتطوير والتغيير المستمر".

تابع:"تستمرّ مدارس جمعية المقاصد الخيرية الإسلامية في صيدا في تقديم خدماتها التربوية بزخمٍ وإصرار مستمدّين من إيمانها المتجدّد بأهمية وتميز رسالتها، ومن بين تجلّيات هذا العمل الدؤوب الثقة التي اكتسبتها المدارس وما تشهده من إقبال لافت عليها. لذا يتابع المجلس الإداري للجمعية تنفيذ خطة تطوير وتحديث جميع مدارس المقاصد بما يخدم الرسالة والهدف التربوي، وثانوية المقاصد الإسلامية لها نصيب وافر منها عبر إعادة تأهيل وترميم أبنية الثانوية وتنفيذ مشروع "معهد زيدان للتدريب والتنمية المهنية" بهبة كريمة من السيد محمد زيدان، وإن شاء الله في المستقبل القريب البدء بمشروع معهد صيدا للفنون "Saida Art Academy".

وختم شمس الدين ممثلا النقيب بتوجيه التهنئة القلبية الى الخريجين مشاركاً أولياء أمورهم فرحتهم واعتزازهم بنجاحهم. وقال:"انطلقوا إلى دروب الحياة واحرصوا على مواصلة النجاح معززين بالعلم والإيمان، وفقكم الله وسدد خطاكم".

شهاب

ثم القت مديرة الثانوية السيدة سهير غندور شهاب كلمة باركت فيها للخريجين وقالت: "أغتنم الفرصة لأتقدم بالتهنئة للمجلس الاداري في جمعية المقاصد الاسلامية في صيدا وأبارك لهم اعادة انتخابهم ، وهو دليل واضح على ثقة الاهالي بكم واقتناعهم برؤيتنا وثوابتنا المشتركة، كما اريد ان اشكر الهيئة التعليمية فردا فردا على العمل الدؤوب لرفع المستوى الاكاديمي والنفسي لمتعلمينا والشكر موصول للجنة الاهل على دعمها ومحبتها وثقتها بنا على امل ان يبقى هذا التواصل جسر عبور لمزيد من التقدم والنجاح".

اضافت: "اقف امامكم اليوم للعام الثاني لاشهد ان ثانويتنا كانت ومازالت منبرا للعلم ومنارة تضيء درب الشباب الطامح. وأنا اليوم فرحة بتخريج شباب وشابات يتمتعون بالطاقة الايجابية ولهم التأثير المذهل على متعلمينا من بقية الفئات العمرية، ويظهرون العديد من المواهب والطاقات".

تابعت: "اعزائي "تعتمد السعادة على الحرية، وتعتمد الحرية على الشجاعة" ولا نعني بشجاعة التغيير الخروج عن القيم والاسس التربوية التي طبعت ورسمت ملامح مجتمعاتنا وحافظت على هويتنا وجعلتنا شُعلة بين الناس، بل نعني الشجاعة لتحقيق طموحاتنا والسعي وراءها متجاوزي كل العقبات السلبية والمادية والمعنوية، وتاركين بصمة في مجتمعاتنا للاجيال القادمة، حيث انه لا يمكن لنا ان نلحق بركب الحضارات ما لم نواجه انفسنا ونقاط ضعفنا ونحدد مشاكلنا ونضع لها الحلول ونسع دائما الى الافضل".

وأكدت ان "فرحتنا بكم اليوم كبيرة كفرحة اهاليكم الذين يرون فيكم اليوم فخرهم وعزهم وكل تعب سنينهم معكم". وختمت : "دامت المقاصد رمزا للقيم وصرحا عظيما تناقلته الاجيال بايمان راسخ وجهود جبارة تسلم جيلا الى جيل. دمتم برعاية الله وفضله".

لجنة الأهل

من ناحيتها، اكدت رئيسة لجنة الاهالي السيدة هبة الخطيب كنعان ان "ثانوية المقاصد بيئة ورسالة وحصن للحرية الفكرية والكرامة الانسانية وموطن للخلق والابداع، ومشعل للمعرفة في ركب الحضارة الانسانية وبناء الوطن". وتوجهت كنعان الى الطلاب الخريجين بالقول: "فلتكن السماء حدود طموحاتكم، ولتكن المثابرة مفتاح عزيمتكم، وليكن الجد دليلكم للقمة. انطلقوا الى دروب النجاح معززين بالعلم والمعرفة، فبهما تتحقق الآمال وتتجسد الرؤى. فانتم حلم الامس ويقين الحاضر وأمل المستقبل".

كلمة الخريجين القاها الطالبان علاء حبلي وغنوة الدنّان، فاعتبرا ان" لحظات التخرج تتوج سنوات من العمر انقضت وختمت مرحلة لا تنسى نقشت في الوجدان اروع ذكرى وخلدت في الروح اسمى معنى "، وانهما وزملاؤهما الخريجون والخريجات حققوا في ثانوية المقاصد "الكثير من الأهداف والتطلعات الأكاديمية واللاصفية حيث وفرت لهم المدرسة كل ما من شأنه صقل شخصياتهم وتنمية مهاراتهم وتعزيز ثبات خطواتهم على دروب الحياة ". مؤكدين انهم اليوم يبدأون " حياة جديدة وكلهم امل بأن يكونوا صوت الحق واليد التي تبني والعقل الذي يفكر والمواطن الذي يعمل " متوجهين بإسم زملائهم بالشكر والعرفان للجمعية وللثانوية ادارة ومعلمين ومعلمات وللأهل أمهات وآباء .

وتخلل الحفل عرض فيلمين عن انشطة الثانوية خلال العام الدراسي وعن انطابعات الخريجين ، ثم قام المهندس النقيب بمشاركة المديرة شهاب بتوزيع الشهادات على الخريجين وتكريم المتفوقين منهم.

 

الكلمات الدلالية:
جمعية المقاصد ثانوية المقاصد




المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحة Facebook بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع SaidaGate بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و"الموقع" غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك
هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

موقع بوابة صيدا يرحب بتعليقاتكم حول ما ينشره من مواضيع، اكتبوا بحرية وجرأة، فقط نأمل أن تلتزموا بأخلاقيات الكتابة وضوابطها المعروفة عالميا (تجنب الشتيمة والإساءة للأشخاص والأديان)

ملاحظات:

  • 1- إذا كنت عضوا في موقعنا وقمت بتسجيل الدخول فأنت لست بحاجة إلى إدخال إسمك ولا بريدك الإلكتروني.
  • 2- تعليقات أعضاء الموقع تظهر مباشرة بينما الزوار العاديين فإنها ستمرّ على صفحة الإدارة أولا.
* الإسم الكامل
* البريد الإلكتروني
* عنوان التعليق
* نص التعليق
* التحقق الالكتروني
أرسل تعليقك





قسم الصوتيات







  • جنبلاط لأبي خليل: يبدو ان س .م فوق الجميع!
  • اعترضت على قيادتهم المتهورة للسيارة.. فأطلقوا عليها النار
  • خليل قتل ريما.. ثم قتل نفسه
  • ياسين جابر: لبنان رفض العرض الألماني بإنشاء معامل لانتاج الكهرباء بسعر متدنِ بـ 18 شهراً
  • العثور على رجل وزوجته مقتولين
  • في يومه العالمي .. تلامذة البهاء شكّلوا كلمة السلام بقاماتهم ! / 22 صورة
  • ما هي علامات البلوغ الشرعية عند الذكر والأنثى في الإسلام؟
  • المقدح: ليس لدى فتح اي مشروع إلا الأمن والإستقرار داخل المخيمات
  • العيساوي: لماذا عجزت البشرية أن تُخرج جيلاً عظيماً كجيل أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم؟
  • انشقاق ثلاثة من ضباط الجيش وانضمامهم لـ ولاية سيناء
  • حزب الله شيع 3 عناصر سقطوا في سوريا
  • السعودي يرعى إفتتاح مسبح صيدا الشعبي الخميس
  • هل سمعتم بمقام الشيخ صالح في صيدا؟؟
  • سراي الأمير فخر الدين.. هل تعرفون موقعها في صيدا؟
  • جريج: لا أعتقد ان تكون المبررات الامنية وراء اقفال العربية
  • الفوضى الخلاقة شعار أميركي... بإدارة إيران وحزب الله
  • سليماني لـ القيصر: أنجدنا وإلا خسرنا معاً الأسد وسوريا!
  • النزول الروسي في سوريا يؤكد فشل الجنرال سليماني

قسم الفيديو
طالبات ثانوية د.حكمت الصباغ - يمنى العيد الرسمية يتسلمن شهادات التخرج.. وجوائز التفوق


أخبار متفرقة
إذهب إلى أعلى الصفحة