زوار الموقع لهذا اليوم حتى الان: 42030 زائر     |     العدد الكلّي للزيارات 133882015 زيارة     |     اليوم الأكثر زيارات (2012-01-04): 202225 زائر
إنّ الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً
قسم الأخبار
موقع بوابة صيدا www.saidagate.net تمّ النشر في 2018-07-21 10:47:43 المشاهدين = 615
بوابة صيدا - لغز اختفاء صياد سعودي بمكان فقد فيه والده قبل 25 عاماً
بوابة صيدا

واصل ذوو الصياد المفقود في البحر الأحمر إبراهيم الزيلعي (55) عاماً البحث عنه مع الجهات المختصة بعد أن دخل يومه الـ 18 دون العثور عليه.

وحكى لـ"العربية.نت" خليل الزيلعي (ابن خال المفقود) قصته قائلاً: "جرت العادة منذ فترة طويلة وتحديداً بعد تقاعده أن يخرج إبراهيم صباحاً للبحر لاصطياد السمك، ويعود عند الغروب، إلا أنه هذه المرة لم يعد"، مضيفاً: "بعد فقدانه حاولنا الاتصال به دون استجابة، وفي اليوم الثاني تم التقاط إشارة الجوال في منطقة قريبة من سواحل القنفذة، وعندما هرعت الجهات المختصة للمكان لم تجده وظل اختفاؤه لغزاً يحيرنا لم نجد له حلا".

وفي سياق حديثه، روى الزيلعي تفاصيل مثيرة للصياد المختفي، حيث ذكر أنه سبق أن فُقد والده بنفس الطريقة الغامضة في البحر قبل أكثر من 25 عاماً، حينما خرج للصيد ولم يعد.

وكشف خليل الزيلعي أن حرس الحدود بمنطقة جازان عثر على مركب الصيد الخاص بالصياد المفقود بقرب جزيرة فرسان (على بعد حوالي 400 كلم جنوباً)، وقال: "تم إبلاغنا بالعثور على قارب صيد بالقرب من جزيرة حدودية بالقرب من جزيرة فرسان وعند التوجه إلى هناك كانت المفاجأة أنه قارب ابن خالي إبراهيم الزيلعي وذلك قبل 3 أيام".

وأفاد بأن المفقود إبراهيم الزيلعي أبحر في ذلك اليوم في الساعة الثامنة صباحاً، وكانت الرياح شديدة في البحر، على حد وصفه.

وعند سؤاله حول ما إذا كان الصياد يعاني من أمراض مزمنة قبل إبحاره أجاب ابن خاله: "لا، بل كان سليماً في أتم الصحة والعافية".

وفيما تواصل جهات الإنقاذ المختصة البحث عن المفقود يقف أبناء إبراهيم الزيلعي على شواطئ القنفذة يترقبون قرص الشمس وهو يغيب عن البحر في أمل ورجاء لعودة والدهم، حيث يعول إبراهيم الزيلعي ولدين وابنتين، ورصد ذووه مكافأة قدرها 50 ألف ريال لمن يعثر عليه.

وتشتهر محافظة القنفذة (360 كلم جنوب مكة المكرمة) بمهنة الصيد التي يزاولها أبناء المحافظة، والقريب من ميناء البحر يشاهد عشرات المراكب تمخر عباب البحر ذهابا وإياباً بصفة يومية، ومعظم العاملين في هذه المهنة توارثوها عن الآباء والأجداد.

(المصدر: العربية)

 





المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحة Facebook بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لموقع SaidaGate بل تمثل وجهة نظر كاتبها، و"الموقع" غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك
هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

موقع بوابة صيدا يرحب بتعليقاتكم حول ما ينشره من مواضيع، اكتبوا بحرية وجرأة، فقط نأمل أن تلتزموا بأخلاقيات الكتابة وضوابطها المعروفة عالميا (تجنب الشتيمة والإساءة للأشخاص والأديان)

ملاحظات:

  • 1- إذا كنت عضوا في موقعنا وقمت بتسجيل الدخول فأنت لست بحاجة إلى إدخال إسمك ولا بريدك الإلكتروني.
  • 2- تعليقات أعضاء الموقع تظهر مباشرة بينما الزوار العاديين فإنها ستمرّ على صفحة الإدارة أولا.
* الإسم الكامل
* البريد الإلكتروني
* عنوان التعليق
* نص التعليق
* التحقق الالكتروني
أرسل تعليقك





قسم الصوتيات







  • جولة ميدانية لتنشيط القطاع السياحي في صيدا
  • عين الحلوة يرفض إنهاء الأنروا.. لتبقى شاهداً على قضيّتنا!
  • استغل كبار السن وروّج عملة مزورة.. هل وقعتم ضحيّته؟
  • أمس في لبنان: طاردوه.. ثم خطفوه.. ثم ضربوه.. ثم سلبوه.. ثم أطلقوا سراحه (خبر + فيديو)
  • كيف سيكون طقس السبت في لبنان؟
  • في صيدا: طعنه بخاصرته لشتمه أمه!
  • أوساط قيادية مسيحية: أوسع دعم لمواقف الراعي من سلاح حزب الله
  • إشكال وتدافع يقفل مركز حارة صيدا ربع ساعة
  • حدث في 12 كانون الأول / ديسمبر
  • سعيد: البيان الحكومي لم يتطرّق الى اسباب الاستقالة.. ويتناقض مع الدستور وقرارات الشرعية الدولية
  • حزب الله نحو مواجهة مفتوحة على تُخوم الهرمل
  • جبهة النصرة تعليقاً على اعتقال عناصر الفرقة 30 : لن يرضى أهل السنة في الشام أن تقدَّم تضحياتهم على طبق من ذهب للجانب الأمريكي
  • هل سمعتم بمقام الشيخ صالح في صيدا؟؟
  • سراي الأمير فخر الدين.. هل تعرفون موقعها في صيدا؟
  • جريج: لا أعتقد ان تكون المبررات الامنية وراء اقفال العربية
  • الفوضى الخلاقة شعار أميركي... بإدارة إيران وحزب الله
  • سليماني لـ القيصر: أنجدنا وإلا خسرنا معاً الأسد وسوريا!
  • النزول الروسي في سوريا يؤكد فشل الجنرال سليماني

قسم الفيديو
طاردوه.. ثم خطفوه.. ثم ضربوه.. ثم سلبوه.. ثم أطلقوا سراحه


أخبار متفرقة
إذهب إلى أعلى الصفحة